شدد مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبدالكريم العليط على أهمية الدور الذي تقوم به حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على صعيد رعاية وتكريم أبناء شهداء الواجب، مؤكّداً أن المملكة لها جهود مشهودة في رعاية وتكريم أبناء شهداء الواجب ومنسوبي التعليم.

جاء ذلك بعد رعايته احتفالية تكريم أبناء شهداء الواجب، ومنسوبي التعليم من طلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي بمدارس قطاع القطيف، وقال أثناء لقائه بالمحتفى بهم من أبناء شهداء الواجب: "إن آباءكم قدموا للوطن كثيرا من الجهود، وإن الوطن ليفخر بهم، ولا ينسى تضحياتهم، ويتذكرهم بالوفاء والتقدير دائما"، مثنيا على على جهود مكتب وفاء وما يقدمه من خدمة ورعاية لهذه الفئة من الطلاب، مشيدا بجمعية ارتقاء بالمنطقة الشرقية التي قدمت هدايا تكريمية قيمة للمكرمين.

وحضر منسوبو التعليم في محافظة القطيف الاحتفائية، بينهم علي الشهري مساعده للشؤون التعليمية وعبدالله القرني المساعد للشؤون المدرسية وعبدالرحمن الصبخة رئيس وحدة التوجيه والإرشاد بالمكتب وحسين هجلس منسق مكتب وفاء بقطاع القطيف، وتم تكريم طالبين وسبع طالبات من أبناء وبنات شهداء الواجب من منسوبي التعليم بمدارس قطاع القطيف، بحضور أولياء أمور الطالبات المكرمات.