اختتم لواء الملك فيصل للأمن الخاص بالحرس الوطني بالمدينة المنورة فعاليات ملتقى الأمن الفكري (مُدرك) الذي استمرّ لأسبوعين.

وذكر اللواء حسين الحربي قائد لواء الملك فيصل أن الملتقى استقبل أكثر من 8 آلاف طالب من 168 مدرسة وكليّة وجامعة، كما استقبل أكثر من 1300 زائر من الحرس الوطني والقطاعات العسكرية الأخرى والجهات الحكومية، ليبلغ مجموع زوار الملتقى أكثر من 9300 زائر.

وشهد الملتقى 12 محاضرة استهدفت منسوبي الحرس الوطني وألقاها علماء وأكاديميون، حيث تركزت حول الأمن الفكري بمجالاته كافة والتوعية بالمخاطر التي تهدده.

وضم الملتقى معرضاً للأمن الفكري شاركت فيه 30 جهة ما بين قطاعات عسكرية وجهات حكومية وتعليمية ومجتمعية، لاستعراض الجهود المبذولة في حماية الأمن الفكري ولزيادة وعي الزوار بالمخاطر التي تهدد الأمن الفكري وكيفية الوقاية منها وسبل علاجها.

وجرى خلال الحفل الختامي تكريم الجهات المشاركة والمتعاونة وفي مقدمتها جريدة "الرياض".