لوحة معبرة نضدتها أنامل الفنانة حنان الدمستاني لتجسدة مشاعر المرأة التي تكتمها! التي تخفيها وتتناساها ! ولاتبوح بها.. إلا لنفسها، أو لطائر الحمام- كاتم الأسرار- ليحلق بها بعيداً علها تتحقق مع خفقات أجنحته.