شدد مجلس الشورى الأربعاء على نبذ التعصب الرياضي، مطالباً وزارة الثقافة والإعلام بأداء واجبها المنوط بها في تفعيل مقتضى الأمر السامي الصادر في الثامن جمادى الأولى للحد من التعصب الرياضي والطرح الإعلامي المغذي له.

ودعا الوزارة إلى الارتقاء بأدائها في مجال الإعلام الإلكتروني بمختلف وسائطه وقنواته بحيث يصبح إعلاماً وطنياً تفاعلياً مؤثراً، وطالبها بمضاعفة الجهود لإبراز النجاحات التي تحققها قواتنا العسكرية بكافة قطاعاتها، والعمل على تقديم الدعم المهني اللازم لإدارات الإعلام المتخصصة فيها، والعمل على توطين الوظائف في كافة المؤسسات الإعلامية، والسعي لتهيئة بيئة عمل جاذبة للحد من تسرب ذوي الخبرة والكفاءة السعوديين من قطاعاتها المختلفة.

وحث الشورى الوزارة على حصر وتوثيق التراث الثقافي غير المادي في جميع مناطق المملكة، وأن تضع نظاماً وطنياً للبث الطارئ بحيث يفعّل عند الحاجة وبتوجيه قيادي، وهي توصية إضافية مقدمة من العضو فوزية أبا الخيل.

وفي قرارات أخرى، صوت المجلس على تطوير البنية التحتية لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون لمواكبة المستجدات الطبية والخدمات الصحية، والعمل على دعم ميزانية الأبحاث العلمية في المستشفى والتنسيق مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لتسريع آلية الصرف المعتمدة لتلك الأبحاث، بما يلبي احتياج المملكة في هذا المجال.

وطالب بدعم جهود المستشفى في المجال الوقفي لتنويع مصادر تمويله واستثمارها في تطوير الخدمات التي يقدمها المستشفى.