استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بمكتبه بالإمارة الاربعاء، قائد قوة جازان المكلف اللواء الركن محمد بن علي العمري، وذلك بمناسبة تكليفه قائداً للقوة. ورحّب سموه في بداية الاستقبال باللواء العمري، متمنياً له التوفيق في القيام بمهامه قائداً لقوة جازان، ولجميع زملائه منتسبي القوة. ونوّه سمو أمير منطقة جازان بجهود القوات المسلحة بالمنطقة وما تحظى به من اهتمام من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد - حفظهما الله -.

وأعرب الأمير محمد بن ناصر، عن خالص تقديره لرجال الأمن بمختلف القطاعات العسكرية والأمنية، وأهمية الأعمال المناطة بقوة جازان في حماية أمن الوطن والحد الجنوبي، مما يتطلب مضاعفة الجهود من جميع الجهات الأمنية والخدمية لتقديم كل ما فيه خير الوطن والمواطن. من جهته أعرب قائد قوة جازان المكلف عن سعادته بلقاء أمير المنطقة، وما استمع إليه من توجيهات، سائلاً الله عز وجل أن يمده وكافة زملائه منتسبي القوة بعونه وتوفيقه لكل ما فيه خدمة الدين ثم الملك والمواطن.