نظمت مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث يوم الأبحاث المؤتمر الطبي "يوم أبحاث طب الأطفال السنوي" والذي تخلله طرح (45) ورقة بحثية للتحكيم منها (31) بحثاً حازت على أعلى درجات اللجنة العلمية، وأعلن على إثرها فوز (6) أطباء بجوائز عينية لقاء تميز أبحاثهم.

وخلال كلمته الافتتاحية أكد المشرف العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث د. ماجـد بن إبراهيم الفياض أن الأبحاث تمثل إحدى أهم مجالات برامج التحول في المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، خلال الفترة المقبلة، وحث الفرق البحثية لتطوير الأبحاث التي تنتج سنوياً ليكون لها نتائج ملموسة، وانعكاس على البيئة الطبية تشخيصياً وعلاجياً، مشيداً بما شاهده من عرض للأبحاث المقدمة.

من جانبه، أبدى رئيس قسم الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض د. سامي الحجار سعادته لمشاركة الأطباء المتدربين في مجالات البحث العلمي، لافتاً إلى أن مثل هذه الأنشطة تنمي مهاراتهم البحثية.

وبدوره استعرض رئيس وحدة الأبحاث بقسم الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض الدكتور وجيه الدخيل، الأبحاث المنشورة للقسم مؤخراً، حيث بلغت (206) أبحاث، مبيناً أن وحدة أبحاث الأطفال تمكنت خلال عام 2017م من نشر (37) بحثاً، وناقشت خلال الثلاث سنوات الأخيرة (105) أبحاث، منها (45) ورقة بحثية قدمت في يوم الأبحاث هذا العام، و(18) بحث شفوي و(13) ملصقاً بحثياً، تناولت عدة أمراض دقيقة في مجال طب الأطفال.

وشهد الحفل تكريم نخبة من الأطباء المتميزين في طب الأطفال، تقديراً لمجهوداتهم في مجال البحث العلمي والنشر العلمي، بالإضافة إلى نشاطاتهم البحثية في مؤتمرات طبية عالمية.

‏‫