شارك قرابة 500 متخصص من مختلف مناطق المملكة في فعاليات ملتقى علم النفس العيادي الثاني بحضور 30 متحدثاً يناقشون علم النفس العيادي والرؤى المستقبلية والتطلعات في هذا الشأن.

وأكد المشرف العام على مجمع الأمل والصحة النفسية بالدمام د.محمد الزهراني أن فعاليات الملتقى الذي انطلق اليوم وتستمر يومين برعاية مدير عام صحة الشرقية وحضور مدير عام الصحة النفسية والاجتماعية بالوزارة، وتهدف إلى تطوير الممارسات الفعلية للممارسين وتبادل الخبرات بين المشاركين الذين يمثلون قطاعات مختلفة من بينها مستشفيات وجامعات المملكة والمدن الطبية لرفع مستوى المعرفة في الممارسة الإكلينيكية.

وبين د.الزهراني أن الملتقى الذي يقام للمرة الثانية تحت شعار (الواقع، الروى والتطلعات) وينظمه مجمع الأمل والصحة النفسية بالدمام ممثلا ًبقسم علم النفس الإكلينيكي بحضور نخبة من المتحدثين والمحاضرين والاستشاريين من مختلف الجامعات السعودية من ذوي الاختصاص والممارسة المهنية العالية في مجال علم النفس، كما يحضر الملتقى مديرو المستشفيات بالمملكة والمسؤولون بالقطاعات الصحية الأخرى من مختلف مناطق المملكة. حيث يقام الملتقى حرصاً من مجمع الأمل على إقامة مثل هذه الملتقيات واللقاءات العلمية بهدف إثراء المعرفة لمنسوبي المجمع من ذوي الاختصاص في مجال الصحة النفسية والاجتماعية وغيرها من التخصصات وتبادل الخبرات بين المختصين في مجال العلاج والوقاية مما ينعكس ذلك بتقديم خدمات متطورة ذات جودة ومهنية عالية تمشياً مع رؤية المملكة 2030م التي تهدف إلى تطوير الخدمة وجودتها.

وأشار إلى أن الملتقى يتضمن عددًا من ورش العمل يقدم خلالها البحوث والأوراق العلمية المتخصصة في الصحة النفسية، مؤكداً أن الملتقى يصاحبه إقامة معرض بمشاركة 15 جهة تمثل مستشفيات المنطقة، إضافة إلى وجود أركان للاستشارات الطبية والصحية في مجال علم النفس الحديث.