أصدر وزير الصحة د. توفيق الربيعة، قراراً وزارياً بإعفاء مدير مجمع الدمام الطبي من منصبه اعتباراً من تاريخ 7-2- 2018 م "حصلت الرياض على نسخة منه" وتشكيل لجنة برئاسة نائب وزير الصحة للشؤون الصحية لدراسة وضع المستشفى من جميع الجوانب والرفع بالتوصيات اللازمة لتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمستفيدين، بناء على ما لوحظ من قصور في الخدمة.

جاء ذلك بعد إثارة قضية وفاة الفتاة رزان "رحمها الله" ، وأصدرت صحة الشرقية بيانا في وقت سابق حول قضيتها بمجمع الدمام الطبي واتهام والد الفتاة المتوفاة للمجمع الطبي بالتسبب في وفاتها فجر السبت الماضي.

وأوضح المتحدث الرسمي في المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أسعد سعود، أن لجان استشارية فنية متخصصة من المركز السعودي لسلامة المرضى التي تم تشكيلها بتوجيهات وزير الصحة، بدأت فعلياً النظر في تفاصيل الحالة والإجراءات الطبية التي تم اتخاذها منذ دخول الفتاة المستشفى وحتى وفاتها، مؤكداً أن مجريات التحقيق في الشكوى محل اهتمام ومتابعة سمو أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز الذي تسلم تقريراً مبدئياً حول أسباب الوفاة وكيفية تعامل الكوادر الطبية مع الحالة منذ دخولها مجمع الدمام الطبي وحتى وفاتها، وبانتظار صدور التقرير النهائي بعد انتهاء التحقيقات من قبل اللجان المختصة، وإحالة القضية إلى الهيئة الشرعية لاتخاذ القرار المناسب في حال ثبوت أي خطأ طبي في التعامل مع حالة الفتاة.