كشف أمين عام لجنة السلامة المرورية بالمنطقة الشرقية عبدالله الراجحي أنّ الإحصائيات تشير إلى وفاة كل ساعة بالمملكة بمعدل 25 شخصاً يومياً، وقرابة وما يفوق 9000 شخص سنوياً، و38000 إصابة سنوياً جراء الحوادث المرورية بسبب عدم الالتزام بقوانين السلامة المرورية، كما تصل نسبة إشغال الأسرَّة في المستشفيات 30 % بسبب الحوادث الجسيمة، مقدراً تكلفة الخسائر الاقتصادية قرابة 27 مليار ريال سنوياً على مستوى المملكة.

ولفت خلال مؤتمر صحفي عن تفاصيل جائزة السائق المثالي في نسختها الرابعة إلى أن لجنة السلامة المرورية بالمنطقة الشرقية ستدرس إدخال مسابقة للسائقات المثاليات في النسخة الخامسة، مؤكداً أن اهتمام سمو أمير الشرقية ونائبه السبب الرئيس بعد توفيق الله في نجاح تطبيق الاستراتيجية، وتكاتف الجهات الحكومية المعنية الأعضاء في لجنة السلامة المرورية، الأمر الذي أسهم في وصول نسبة خفض الحوادث الجسيمة بنسبة 41 % منذ بدء تطبيق الاستراتيجية في عام 1433هـ.

وبين رئيس الجمعية السعودية للسلامة المرورية "سلامة" د. عبدالحميد المعجل أن الجائزة تشتمل على عدة فروع مهمة وهي السائق المثالي للرخصة الخاصة، والسائق المثالي للرخصة العمومية، إضافة لفرعين، أحدهما يُعنى بالجهات الحكومية والأهلية، والآخر يُعنى بالجامعات والمدارس، مطالباً الأسر وأرباب العمل بتسجيل سائقيهم في المسابقة لزيادة ورفع درجة الوعي بالسلامة المرورية.

من جهته أكد رئيس قسم السلامة المرورية بمرور المنطقة الشرقية العقيد عبداللطيف العبيدالله إلى أن تطبيق نظام الرصد الآلي للسرعة بين دول مجلس التعاون الخليجي سيتم تطبيقه قريباً بالتنسيق مع الجمارك.