أنهى بنك الرياض تحضيراته للمشاركة عبر جناحه الدائم في مهرجان الجنادرية للتراث والثقافة في نسخته الثانية والثلاثين الذي يقام برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله – خلال المدة ما بين 08 – 27 / 02 / 2018.

ويحرص بنك الرياض على تعزيز حضوره السنوي في المهرجان الذي يعد مناسبة تاريخية في مجال الثقافة والتراث، والمشاركة في فعالياتها تجسيداً لاهتمام البنك في تأصيل الموروث الوطني السعودي والمحافظة عليه، وأشار بنك الرياض إلى أن المهرجان يربط الحاضر للمواطن السعودي بالموروث الحضاري الذي تتكئ عليه هذه البلاد وهو ما ينسجم مع رؤى البنك في هذا المضمار.

وبات المهرجان تظاهرة وطنية ثقافية تستقطب ملايين الزوار سنوياً، ويعد فرصة سنوية مميزة يستعرض فيها بنك الرياض عبر - جناحه الدائم - مراحل تطور القطاع المصرفي في المملكة عموماً ومسيرة بنك الرياض التي يمتزج في خبرتها عبق تاريخ يمتد أكثر من نصف قرن، بنتاج الحاضر الزاهر، فضلاً عن توفيره موظفين لخدمة العملاء، وتخصيص قسم للسيدات تتواجد فيه موظفات لخدمة العميلات وزائرات الجنادرية بشكل يومي من الساعة الحادية عشرة صباحًا وحتى الحادية عشرة ليلاً، إضافة إلى توفير البنك عددًا من أجهزة الصراف الآلي منتشرة في الجنادرية لضمان جودة الخدمة وتسهيلاً على زوار المهرجان.

وامتدت مشاركات بنك الرياض وأوجه عطائه لتشمل رعاية ودعم جملةٍ من الفعاليات والمهرجانات والمعارض والملتقيات الثقافية والتراثية والسياحية والتنموية والتعليمية والتوعوية والاقتصادية والرياضية على امتداد الوطن.