اطلع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، على مشاريع غرفة جازان التنموية، جاء ذلك خلال استقباله اليوم الثلاثاء، اعضاء اللجنة التنفيذية لبرامج التطوير بغرفة جازان برئاسة رئيس الغرفة خالد بن محمد صايغ وأعضاء اللجنة.

واطلع سموه خلال الاستقبال على عرض عن أبرز الخطط والأهداف التي تسعى إدارة الغرفة إلى تنفيذها خلال الفترة المقبلة، والتي تأتي ضمن خطوات الغرفة التطويرية لخدماتها التي تقدمها لمنتسبيها ورواد الأعمال في مختلف المجالات الصناعية والتجارية ومواكبة التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030.

واستمع الى شرح مفصل عن ابرز تلك المشروعات من رئيس الغرفة واعضاء اللجنة وتشمل مشروعات الغرفة التجارية التنموية كواحة جازان للاعمال والتي تضم مركز معارض ومؤتمرات، وبرنامج التحول الالكتروني الذي يهدف الى أتمتة اعمال الغرفة وخدماتها مما يسهل التعامل والاجرءات لمنسوبيها ومنتسبيها، ومركز تحفيز الاستثمار وهو مهيأ لخدمة وتحفيز المستثمرين، ومركز المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وهو مركز متخصص لخدمة رواد الاعمال، والبرج الاستثماري وهو مشروع يلبي حاجة المنطقة للوحدات الأدارية الراقية والمهيأة بما يتناسب مع زيادة الطلب.

وأكد سمو نائب أمير المنطقة أهمية مثل هذه المشاريع الاستثمارية والدور الذي تقوم به غرفة جازان في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والصناعية، مبرزاً الإمكانات التي تمتاز بها منطقة جازان في جميع المجالات وما تشهده المنطقة من تطور في المشروعات الاستثمارية، مما يعزز دور الغرفة في خدمة المنطقة بشكل أكبر لتكون حاضنة للاعمال والاستثمار، متمنيا التوفيق لأعضاء اللجنة التطويرية بالغرفة.

من جانبه ثمن رئيس غرفة جازان واعضاء اللجنة، توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان ودعمه المتواصل لعمل وأعضاء الغرفة التجارية، سائلا الله أن يمد الجميع بعونه وتوفيقه.

نائب أمير جازان خلال إطلاعه على المشروعات