علّق البيت الأبيض على موجة الهلع التي سادت جلسة التداولات في وول ستريت الاثنين وخسر خلالها مؤشر داو جونز الصناعي 4,60% من قيمته بالقول إن الرئيس دونالد ترمب يركز على "الأساسيات الاقتصادية" البعيدة المدى وأن الاقتصاد الأميركي ما زال "قويا للغاية".

وقالت المتحدثة باسم الرئاسة الأميركية سارا ساندرز إن "تركيز الرئيس ينصبّ على أساسياتنا الاقتصادية البعيدة المدى التي ما زالت قوية للغاية، مع انتعاش النمو الاقتصادي وتدني معدل البطالة الى مستوى تاريخي وارتفاع رواتب العمال الأميركيين".