بحضور رئيس هيئة تقويم التعليم د. خالد السبتي، وقّع صاحب السمو الأمير د. فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود، المدير التنفيذي لمركز "قياس"، ومدير جامعة جدة المكلف د. عدنان سالم الحميدان، مذكرة تعاون تهدف إلى إعداد اختبارات خاصة لبرنامج التسريع الأكاديمي، بغرض إعفاء الطلبة المتقدمين من الموهوبين والمتميزين من بعض مواد السنة التحضيرية خلال دراسته في الجامعة.

وأشاد د. السبتي عقب توقيع الاتفاقية، بجامعة جدة على هذا المشروع والذي يعتبر أول مشروع على مستوى التعليم العالي، مقدمًا شكره لوزير التعليم على دعمه لإيجاد مسارات لرعاية الموهوبين وتسريعهم للوصول إلى السوق لخدمة وتنمية الوطن، كما يعتبر هذا المشروع نوعي، ويقدر القدرات والكفاءات بشكل أسرع من النمط التقليدي.

وأكد على أن للمشروع آثار كبيرة في تسريع الوصول للكفاءات المطلوبة إلى السوق، وكذلك بخدمة التنمية وإمكانية استقبال أعداد أكبر من الطلاب المقبولين بالإضافة إلى تقليل التكاليف على الجامعة، وعلى التعليم العالي، وسيكون لهذا المشروع آثار إيجابية، كما نأمل أن يكون هناك مبادرات من جامعات أخرى تتبنى مشروعات مشابهة لأهميته، وهو متبع في كثير من الدول المتقدمة.

من جهته، أوضح مدير جامعة جدة المكلف د. عدنان سالم الحميدان، أن الاتفاقية تهدف إلى التعاون في مجال التسريع الأكاديمي للسنة التحضيرية، وجامعة جدة منذ أن نشأت وهي تستهدف فئة الطلبة الموهوبين في جميع المجالات وتحديداً في مجال العلوم والابتكار.