استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية الاثنين بمقر ديوان الإمارة رئيس مجلس شباب الأعمال بغرفة الشرقية مساعد بن زامل الزامل وأعضاء المجلس بمناسبة انتهاء الدورة الحالية للمجلس، وقدموا لسموه تقريراً عن إنجازات المجلس وما تحقق خلال الأربع سنوات الماضية.

وأبدى سموه سعادته بما قدمه أعضاء المجلس خلال الفترة التي عملوها، مضيفاً سموه أن العمل عبادة وشرف ومدعاة للفخر، ولدينا -ولله الحمد- شباب واع ومهتم، هيأت له الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -يحفظهما الله-، كل مقومات النجاح للمساهمة في التنمية الشاملة لهذا البلاد المباركة، مبيناً سموه أهمية الحرص على العمل وتخطي العقبات والصعوبات التي قد تواجه شباب الأعمال، وأن يكون لديهم أفق واسع ومزيد من الإصرار لتحقق ذاتهم ورغباتهم، فلا يوجد إنسان غير قادر ولكن قد يكون ‏نجاحه في مكان آخر يرى نفسه فيه ويبدع فيه سواء ‏في المجال السياسي أو الاقتصادي أو الإداري أو الاجتماعي. وأكد سموه لشباب الأعمال أن أبواب إمارة المنطقة الشرقية مفتوحة وسيجدون الدعم اللامحدود سواء منه شخصياً أو من سمو نائب أمير المنطقة الشرقية ‏متمنيناً سموه للجميع المزيد من التقدم والنجاحات في شتى المجالات.

من جهته أكد مساعد الزامل شكره وتقديره باسمه شخصياً وباسم أعضاء المجلس لسمو أمير المنطقة الشرقية ولسمو نائبه على ما قدموه من دعم ومساندة لكافة برامج وفعاليات وأنشطة المجلس، مؤكداً أنهم كشباب أعمال عليهم مهام ومسؤوليات تجاه هذه البلاد المباركة التي لم تبخل على أبنائها لا بالدعم ولا بالتوجيه نحو تحقيق الأهداف المنشودة، وما رؤية المملكة 2030، إلا خير شاهد لمشاركة شباب الوطن في مسيرة النمو والتطور، والتي بلا شك ستقود بلادنا الغالية -بإذن الله تعالى- إلى تحقيق الأهداف التنموية وتعزيز متانة الاقتصاد وتنويع مصادر الدخل والاستثمارات، وفي ختام اللقاء قدم أعضاء المجلس هدية تذكارية لأمير الشرقية.

الأمير سعود بن نايف يتسلم هدية من شباب الأعمال