ذكرت مصادر مطلعة بالعاصمة صنعاء أن جماعة الحوثي الإرهابية بدأت بإخضاع المئات من نزلاء السجون لدورات مكثفة في فكرها الطائفي، قبيل الدفع بهم إلى جبهات القتال، في ظل النزيف المستمر لمقاتليها في جبهات القتال، خاصة جبهة الساحل الغربي.

وقالت المصادر إن الحوثيين بدؤوا باختيار نزلاء في السجن المركزي وعدد من نزلاء السجون على ذمة قضايا قتل وآخرين محكوم عليهم بالإعدام والسجن لسنوات مختلفة، وإخضاعهم لدورات طائفية، تمهيداً لإرسالهم إلى الجبهات.

ونقل المتمردون خلال اليومين الماضيين المئات من نزلاء السجن المركزي إلى الكلية الحربية وأماكن مختلفة لتلقينهم الأفكار الطائفية وإرسالهم إلى جبهات القتال.

ويكشف لجوء الحوثيين لتجنيد أصحاب السوابق والمحكوم عليهم بالإعدام الوضع الصعب الذي باتت تعيشه الميليشيات المتمردة في ظل تشديد الخناق عليها، رفض المواطنين في الاستجابة لحملات التجنيد الواسعة التي نفذها الحوثيون في مختلف مناطق سيطرتها.

من جهة أخرى قتل 23 حوثياً في غارات للتحالف العربي استهدفت مبنى حكومي حولته ميليشيات الحوثي إلى ثكنة عسكرية في مديرية اللحية بجبهة الساحل الغربي.

هذا فيما أفادت مصادر عسكرية يمنية أن القوات الحكومية مسنودة بمقاتلات التحالف العربي، تمكنت من السيطرة على مواقع متفرقة خلف سلسلة جبال البقع الإستراتيجية، بمحافظة صعدة، المعقل الرئيسي للحوثيين. كما تمكنت القوات الشرعية من السيطرة على مواقع جديدة في منطقة العطفين، التابعة لمديرية كتاف، في نفس المحافظة.

وشنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع المتمردين في محوري البقع، وعلب، ومديريتي كتاف، ورازح بصعدة، وأدت المعارك والغارات التحالف إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف المتمردين، علاوة على تدمير آليات ومعدات وأطقم قتالية.

كما أعلنت مصادر عسكرية مصرع مسؤول عمليات ميليشيا الحوثي في تعز الملقب "أبوعثمان" مع اثنين من مرافقيه، بنيران القوات الشرعية في تلة السلال شرقي مدينة تعز وكان القيادي الحوثي يقوم بتفقد مقاتليهم في الموقع. وقتل ثلاثة من ميليشيات الحوثي في قصف للقوات الشرعية على موقعهم في تلة السلال شرقي مدينة تعز. كما تم تدمير عربة لهم في نفس المكان.

هذا وحققت القوات الحكومية تقدما في معاركها ضد الحوثيين غربي تعز. وسيطرت القوات الشرعية على قرى الجبيرية والصفراء ووصلت إلى قرية الصراهم، المطلة على خط الرمادة الرابط بين تعز والحديدة غربي تعز.

وكانت القوات الحكومية سيطرت خلال اليومين الماضيين على جبل الكريفات الإستراتيجي وقلعة لوزم، المطلين على تلة السلال والجعشا شرقي المدينة، وعلى منطقة الحوبان، معقل الحوثيين.