ألزم مرور محافظة الخبر المخالفين للأنظمة المرورية من مرتكبي المخالفات التي تؤثر على السلامة العامة على الطرق، بزيارة المصابين إثر الحوادث المرورية في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر التابع لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل.

من جانبه أكد مدير المستشفى د. محمد الشهراني، بأن هذه الخطوة إحدى الخطوات المؤثرة على المخالف والذي بدوره يشاهد عن قرب الإصابات التي تعرض لها المنومون في المستشفى ومنهم من تتفاوت مدة علاجهم إلى سنوات إثر حوادث مرورية لم يلتزموا فيها بقواعد السلامة المرورية، الأمر الذي يؤثر إيجاباً في تغيير سلوك مرتكبي المخالفات خاصة فئة الشباب وزيادة الوعي المروري لديهم.

فيما أكد مدير مرور الخبر العقيد جهاد المجحد، بأن هذه الزيارة تأتي امتداداً للنتائج الإيجابية الملموسة والتي تحققت من خلال ما ابتدأت به إدارة مرور المنطقة الشرقية، حيث يجري التنسيق مع مستشفى الملك فهد الجامعي وإدارة الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية حيال التوسع لإرسال عدد أكبر من المخالفين لمراكز إعادة التأهيل على مستوى كافة محافظات المنطقة الشرقية وإدارة مرور المنطقة الشرقية وذلك حرصاً على حماية مستخدمي الطريق وحماية للمخالفين أنفسهم من العودة لارتكاب المخالفات الخطرة والتي قد تكون سبباً في وقوع العديد من الحوادث الجسيمة لا قدر الله وستكون هناك زيارات مقبلة للمستشفى مقدماً الشكر لإدارة المستشفى على تعاونها وسرعة الاستجابة.