أوضحت شرطة منطقة الرياض أنه بالإشارة إلى مقطع الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي المتضمن وقوع مشاجرة جماعية استخدمت فيها الأسلحة البيضاء في منطقة صحراوية اشترك فيها عدد من الأشخاص، وصاحب تداول المقطع تعليقات مكذوبة عن الحادثة ومقاطع أخرى لا تمت لها بصلة.

تود شرطة المنطقة أن توضح أنه بتاريخ 16 /5 /1439 تبلغت النقطة الأمنية بمستشفى محافظة الدلم عن استقبال قسم الطوارئ بالمستشفى لحالة إسعافية مصابة بجروح قطعية وكدمات متفرقة.

كما تبلغت في نفس التوقيت النقطة الأمنية بمستشفى الملك خالد بمحافظة الخرج عن استقبال قسم الطوارئ بالمستشفى لحالتي إصابة بجروح قطعية وكدمات متفرقة.

علية فقد باشرت على الفور الأجهزة الأمنية بشرطة المنطقة مهامها، وعملت على الربط بين تلك البلاغات وتحديد هوية أطراف الشجار وضبطهم ( ثلاثة مواطنين ) وتحديد دور كلٍ منهم في المشاجرة التي تبين لاحقاً أنها وقعت إثر خلاف شخصي بينهم، وجارٍ العمل على ضبط كل من تظهر التحقيقات صلته بهذه الحادثة، ثم إحالتهم جميعاً إلى دائرة النيابة العامة بالمحافظة لإكمال اللازم حسب الاختصاص. وشرطة منطقة الرياض إذ تعلن عن ذلك فإنها تهيب بالجميع عدم تداول الشائعات والأخبار المغلوطة، وتؤكد حرص وزارة الداخلية على أمن هذا الوطن، وأنها ستعمل بكل قوة وحزم على ضبط كل من تسول له نفسه المساس بأمن المجتمع وسلامته واستقراره.