تخصيص يوم للجمعيات السعودية في الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات

إحدى الجلسات في الملتقى
الرياض - "الرياض"

خصص الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات الذي ينطلق يوم الأحد 18 فبراير 2018 في مركز الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الانتركونتيننتال الرياض، يوماً للجمعيات في المملكة.

ويمثل هذا اليوم النشاط الرئيس المصاحب للملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات الذي تأسس كمبادرة من البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات، ويهدف إلى تطوير قدرات الجمعيات المهنية، العلمية والطبية في المملكة، ليصبح لديهم القدرة على إقامة فعاليات أعمال مميزة، بهدف تمكينهم من بناء الشراكات مع نظرائهم في الجمعيات الدولية، وتحقيق النجاح في استقطاب المؤتمرات والاجتماعات الدولية إلى المملكة. ويستهدف يوم الجمعيات السعودي أعضاء مجالس الإدارة، والأمناء والرؤساء التنفيذيين والمسؤولين العاملين في إدارة الجمعيات المهنية، والعلمية، والطبية والأهلية في المملكة، وكذلك مديري العلاقات والتعاون الدولي في الجهات الحكومية، والشركات الراعية للملتقى والإعلاميين.

وسوف يقام يوم الجمعيات السعودي في ثالث أيام الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات يوم الثلاثاء 20 فبراير 2017م في مركز الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الانتركونتيننتال الرياض. ويتضمن جلستين رئيستين يشارك فيها نخبة من المتحدثين المحليين والدوليين وتناقش موضوعين هما: تطوير أداء الجمعيات السعودية لاستقطاب فعاليات الأعمال الدولية، وبرنامج المبعوث لدعم استقطاب اجتماعات الجمعيات والمنظمات الدولية.

وأوضح م. طارق عبدالرحمن العيسى المدير التنفيذي للبرنامج الوطني ‏للمعارض والمؤتمرات أن الجمعيات تعد من أكثر الجهات تأثيراً على صناعة الاجتماعات، مؤكداً أن كثيراً من المؤتمرات والمنتديات والملتقيات والاجتماعات ‏الكبيرة التي عقدت على مستوى العالم تبنت إقامتها الجمعيات والاتحادات والمنظمات الدولية، ولهذا يعمل البرنامج مع شركائه على تطوير البرامج التي ‏تدعم الجمعيات السعودية وغيرها من مؤسسات المجتمع المدني لما في ذلك من تأثير مباشر على نمو صناعة الاجتماعات السعودية.












التعليقات