‏دخلت شركة أرامكو السعودية التاريخ في مجال صناعة النفط والغاز لإعدادها خوارزمية بتريليونات الخلايا لمحاكاة انتقال الهيدروكربونات.

وأفادت الشركة بأنها استطاعت تحقيق ذلك في العام 2016، مؤكدة أن خوارزمية بتريليونات الخلايا لمحاكاة انتقال الهيدروكربونات تعمل باستخدام أحدث إصدار من (تقنية باورز) التابعة للشركة، وهو نظام قادر على إجراء محاكاة آنية مُحسَّنة لمقاطع مكامن النفط والمياه.

ولفتت الشركة إلى أن المشروع تحت قيادة وإشراف د. علي دوقرو تدير فريق تقنية تيراباورز أول نظام مؤلف من تريليون خلية لمحاكاة هجرة النفط، مؤكدة أنها طورت هذه التقنية بسواعد أبنائها، واستطاعت لأول مرة في العام 2000 إنتاج نماذج محاكاة تضم مليون خلية معلومات، وفي العام 2010 كشفت الشركة عن تقنية غيغاباورز القادرة على إنتاج نماذج تضم مليار خلية معلومات.

وعن المرحلة الحالية شددت أنه سوف يكون ممكنًا بتقنية تيراباورز إعداد نماذج للخصائص الفيزيائية لمكامن المواد الهيدروكربونية منذ تكوينها حتى الإنتاج النهائي منها، بدءًا من مستوى مسام الصخور المجهرية وصولًا إلى مستوى الحقل العملاق ومستوى الحوض.