بحثت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية السبت، خلال اجتماعها في رام الله برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، آخر المستجدات والتحركات الفلسطينية السياسية والدبلوماسية.

وأوضح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف في تصريح له، أن هذا الاجتماع للجنة التنفيذية هو الأول بعد جلسة المجلس المركزي الأخيرة، وتكمن أهميته في وضع آليات عملية لتطبيق قرارات "المركزي"، واستعراض التحركات السياسية والدبلوماسية الأخيرة، إضافة إلى بحث ملف المصالحة وترتيب الوضع الداخلي الفلسطيني.

من جهة أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم، عدداً من الشبان الفلسطينيين في حي الجابريات بمدينة جنين.

واعتدى مستوطنون يهود وبحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي، على مزارعين فلسطينيين في بلدة بيت آمر شمال الخليل.