ارتفع معدل شراء العقارات على المخطط في مدينة دبي في العام 2017 بنسبة 60 % مقارنة بالعام 2016، وذلك وفقاً لتقرير أصدرته شركة تشيسترتنس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يسلط الضوء على واقع القطاع العقاري في دبي خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام 2017.

وأشار التقرير إلى زيادة كبيرة في حجم وقيمة المعاملات العقارية على المخطط في النصف الثاني من العام الماضي، حيث سجلت مناطق دبي لاند والخليج التجاري والفرجان أعلى المستويات من حيث حجم الطلب فيما سجلت مناطق دبي داون تاون والخليج التجاري أعلى المستويات من حيث القيمة.

وبهذا السياق قالت إيفانا غازيفودا فوسينيك، مدير قسم الاستشارات والبحوث في شركة تشيسترتنس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "هيمنت المبيعات العقارية على المخطط على مشهد السوق العقاري في مدينة دبي طوال العام 2017. ونتوقع أن ينخفض هذا الاتجاه في الفترة القادمة مع إضافة معروض جديد من الوحدات السكنية".

وأشار التقرير إلى انخفاض متوسط إيجارات الشقق والفلل في دبي بنسبة 3 % في الربع الرابع مقارنة بالربع الثالث من العام 2017. وقد ساهم المعروض الجديد وعروض التأجير الجذابة بتشجيع المستأجرين على البحث عن صفقات أفضل.

وعلى الرغم من الطلب المتزايد على الوحدات السكنية الصغيرة، فقد انخفضت إيجارات شقق الاستوديو والشقق بغرفة نوم واحدة في جميع المناطق بنسبة 2 % في الربع الرابع من العام 2017 بالمقارنة مع الربع الثالث. وشهدت مدينة دبي الرياضية أكبر انخفاض بنسبة 7 % خلال هذه الفترة، فيما لم يتم تسجيل أي تغيير في متوسط إيجارات الشقق في منطقة جميرا فيليج سيركل.

وأضافت إيفانا بالقول: "من المتوقع أن يستمر انخفاض الإيجارات في دبي خلال العام 2018 مع سعي المستأجرين للحصول على عروض أفضل من المالكين وتسليم وحدات سكنية جديدة والواقع الاقتصادي الحالي".

كما تراجع متوسط إيجارات الفلل في مختلف مناطق مدينة دبي باستثناء منطقة الينابيع، حيث شهدت منطقة المرابع العربية انخفاضاً حاداً في الإيجارات خلال الربع الرابع من عام 2017 بمعدل 9 % مقارنة بالربع الثالث. وفي المقابل، حافظت منطقة جزر الجميرا على نفس المستويات دون تغيير.

ووفقاً لتقرير "تشيسترتنس"، انخفضت أسعار مبيعات الشقق والفلل في مدينة دبي بنسبة 2 % و6 % على التوالي في الربع الرابع من العام 2017 مقارنة بالربع الثالث. وشهدت أسعار الشقق في منطقة الروضة انخفاضاً كبيراً بنسبة 12 %، فيما بقيت الأسعار جيدة في أماكن أخرى من مدينة دبي بما في ذلك مدينة دبي الرياضية وجميرا فيليج سيركل.

واختتمت إيفانا غازيفودا فوسينيك حديثها بالقول: "من المتوقع أن تواجه أسعار المبيعات والإيجارات في مدينة دبي المزيد من التصحيحات في العام 2018، ويمكن للمشترين أن يتوقعوا توفير المزيد من الحوافز من المطورين للمشاريع العقارية على المخطط بسبب زيادة المنافسة والقدرة على تحمل تكاليف الوحدات جاهزة. كما أنه من المتوقع أن يتعزز الطلب على المدى القصير مع اقتراب موعد معرض إكسبو الدولي في دبي".