يدشّن وزير البيئة والمياه والزراعة م. عبدالرحمن الفضلي خلال زيارته التفقدية لمحافظتي الليث والقنفذة التابعة لمنطقة مكة المكرمة يومي السبت والأحد، عدداً من المشروعات التي تخدم أهالي المحافظتين.

وأوضح مدير الإدارة العامة لشؤون الزراعة بمنطقة مكة المكرمة د. عمر بن سعيد الفقيه، أن الوزير سيزور محافظة الليث صباح السبت، وسيضع حجر الأساس لمرفأ الليث، وستشمل زيارته مواقع المتنزهات الوطنية، التي ستعمل الوزارة على تطويرها ضمن مبادراتها، كما سيلتقي المواطنين في الليث لتلمس احتياجاتهم ومطالبهم. وأفاد د. الفقيه أن الوزير سيقف بمشيئة الله بالتوجه لمحافظة القنفذة في اليوم نفسه على سد وادي حلي، الذي وجهت الوزارة بفتح التصريف لصالح المزارعين مؤخراً، بالإضافة لاطلاعه على محطة تنقية المياه بالسد، ووقوفه على موقع متنزه وادي حلي الوطني، وزيارة مزارع المانجو بمركز حلي والقوز.

وسيواصل الوزير يوم الأحد زياراته التفقدية لمرفأ القنفذة، ومحطة التحلية وموقع متنزه وادي قنونا الوطني، لبحث إمكانية تطوير هذه المتنزهات، ضمن مبادرات الوزارة، كما سيلتقي المواطنين في القنفذة والعرضيات لتلمس احتياجاتهم، وتطوير خدمات الوزارة بهذه المحافظات.

وأضاف مدير الإدارة العامة لشؤون الزراعة بمنطقة مكة المكرمة أن هذه الزيارة تأتي ضمن تطلعات رؤية 2030 في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، للمسؤولين والوزراء بزيارة المناطق والمحافظات لتلمس احتياجات المواطنين وتحقيق تطلعاتهم.