ربيع






مواد ذات صله

Image

المسيهيج

Image

المسيهيج

Image

ربيع

Image

ربيع

Image

ربيع

Image

المسيهيج

Image

المسيهيج

Image

ربيع







التعليقات

1

 بدراباالعلا

 2018-02-03 10:51:06

متى نصبح أقوياء فكراً وثقافتاً وعلماً وبيئتاً أنسانية..
ونقول كل الحقائق تجاة مع يعتصرنا ويعترينا ويقلل من قيمتنا مع الحب وللحب ؟
كم هائل من المطلقات في منازلنا والخطير كم هائل من العازبات يتزايدن ..
يتجاورن الغرف ويشتركن بها وعلى موائد الطعام ودفتر عائلة رب الأسرة ؟!
وهم خريجات تعليم عالي وفي جلباب البطالة للأن ..
والمصيبة تجاوزن البعض منهن سن ال 30 ومافوق ؟!
دون التمتع بانوثتهن وأمومتهن وخصوصيتهن ..
لم يسعفنهم مخطط التنية في كبح البطالة للأن والتكسب من ثروات البلد عملاً وأستثماراً ؟
هذا خلاف المطلقات اللواتى يحتضن أطفال ..؟!
ويرعونهن دون حافز إيجابي يخفف عنهن وحشة افتقاد الحنان ؟
ماذا نعدد من كبر المشكلة لدينا مع تفشي الطلاق وتزايد العازبات في قائمة لا حب للأن ؟!
دون حلول لحال الطرفين مع الحياة ؟!
هل الفكر الإنساني لدينا متعسر ومتحسر مع المرآة ومتطلباتها العاطفية ؟
هل المرآة لدينا ونحن في القرن ال 21 للأن نعدها شكلاً نصف المجتمع ^!^
ولها حقوق وفي الضمن هي متاع وبطن للحفاظ على النسل وعاملة للتدبير المنزلي ؟
تعبنا من الدراسات المجتمعية والكم الهائل من المستشارين للمجتمع في السعودية ؟
وفي الزبدة لا حلول الا تنظير وفقاعات إعلامية وندوات فشخرة وتلميع صورة بيئة مجتمع تجاة المرآة
لابد من وقفة إيجابية تجاة من يضع المرآة أنسان رقم 2 و3 و4 مع الحياة ؟





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع