كشف رئيس النهضة المهندس لطفي الدوسري أن عدم إعلان ناديه أي توقيع مع لاعبين جدد بعد نهاية الفترة الشتوية لتسجيل اللاعبين المحترفين يعود لعدم وجود قدرة مالية لتسجيل لاعبين جدد في ظل وجود رواتب ضخمة ينتظرها العاملون والمدربون لمختلف الألعاب بالنادي وقال لـ "الرياض": "في الوقت الذي اشترط اتحاد القدم على أندية الأولى أن تسدد أربعة رواتب للاعبين المحترفين حتى يتم الموافقة على تسجيل لاعبين جدد ونحن في الإدارة نرغب في العدل بين كل الألعاب والعاملين بالنادي ولهذا قررنا أن نصرف إعانة الاحتراف التي استلمناها على الاحتياجات والمتأخرات علينا لمن يرتبط معنا بعقود رسمية بدلاً من أن نضع كل المبلغ "750" ألف ريال للاعبين المحترفين وفضلنا توزيعه على العاملين والمدربين ولذا لم نسجل أي لاعب محترف، ونأمل من اتحاد القدم صرف المتأخرات المالية في حقوق النقل التلفزيوني بصفة عاجلة بسبب الأوضاع المالية غير المستقرة التي تعيشها جميع أندية الأولى".

واعتبر الدوسري تعادل فريقه الأخير أمام القيصومة بمثابة الخسارة كون الفريق النهضاوي مهيأ للفوز فنياً ومعنوياً بعد أن ارتقى الأداء الفني لفريقنا لمستوى مرضٍ للنهضاويين وأضاف: "فريقنا لم يخسر في الدوري في الثماني جولات الماضية وكسب الرائد في كأس خادم الحرمين الشريفين وخسرنا أمام النصر بالرغم من تقديمنا أداء مميز أعاد شيئاً من سمعة النهضة للوسط الكروي والجماهيري وهذه النتائج في الدوري والكأس تعطينا مؤشرات أن الفريق يسير فنياً بخطى واضحة المعالم وفي الطريق الصحيح بغض النظر عن مركز التاسع الذي نحتله برصيد 22 نقطة إذ بإمكاننا المنافسة على مقاعد المقدمة من خلال السير بنفس الرتم والنسق الفني والتكتيكي الذي يعيشه الفريق وسيرتقي الأداء أكثر بعد عودة اللاعبين المصابين ومنهم صانع الألعاب عائض السهيمي الذي سيتواجد بعد ثلاثة أسابيع في التدريبات الجماعية".

ومضى يقول: "لعبنا أمام الرائد والنصر في بطولة الكأس إذ شارك الفريقان أمامنا بلاعبيهم الأساسيين ورغم فارق عدد اللاعبين الأجانب إلا أننا قدمنا رسالة واضحة في أننا نعمل من أجل صناعة وبناء فريق خلال فترة زمنية قادر على الصعود ليس في الموسم الحالي بل في الموسم المقبل إذ لا نرغب أن يسير النهضة في نفق "رايح جاي" أو ما يسمى "صاعد هابط" من خلال صعوده للأضواء ومن ثم عودته سريعاً لدوري الأولى فالأهم أن ندرك أهمية أن تبني فريق مميز قادر على تحقيق معالم فنية بارزة وسنواصل هذه الإستراتيجية التي طبقناها لهذا الموسم والتي تعتمد ضمن بنودها على تواجد اللاعبين الصاعدين من الفريق الأولمبي إذ يتواجد مع الفريق الأول الآن تسعة أولمبيين يشارك بعضهم في المباريات الرسمية وفق خطة متكاملة بأن يكونوا السند القوي للفريق في الموسم المقبل خصوصًا وأننا من بداية فترة عملنا بعد انطلاقة الموسم الحالي أعلنا أننا لا نرغب في الصعود في الموسم الراهن بل أننا نخطط للمستقبل وهذا هو ما نطبقه على أرض الواقع".

النهضة لم يقم بتسجيل أي لاعب