سجل الإسطبل "السماوي" لعبدالاله عبدالعزيز الموسى نتائج رائعة هذا الموسم وخرج من كرنفال كؤوس الملوك بنجاحات مذهلة حينما انتزع كأسين غاليين من براثن اسطبلات كبرى سعت للظفر بها ففي سباق كأس الأمير بدر بن عبدالعزيز "جروب 2" تفوقت فرس السماوي "طعمه" على أقوى أفراس الميدان السعودي اليوم بطلة الأبيض "كافله" وأهدت الموسى كأس "بدر الفروسية" لأول مره في تاريخه بقيادة الجوكي كاسترو والمدرب عبدالرحمن الدويش. والبطولة الأخرى للسماوي في الكرنفال الملكي تمثلت بتحقيقه كأس الملك فيصل "جروب 1" بالبطل "شرعي" لأول مرة أيضًا بقيادة الخيال السعودي ريان الطويرش والمدرب حاتم المرزوقي.

فوز السماوي بالكأسين الكبيرين كان ثمنه تسع نقاط ساهمت في تعزيز رصيده النقطي في قائمة ترتيب اسطبلات الإنتاج ومكنته من القفز للمركز الثالث بـ 22 نقطة خلف اسطبلي الأمير فيصل بن خالد وأبناء الملك عبدالله. وامتدت إنجازات الإسطبل السماوي إلى الأسبوع الماضي بتحقيق ثلاثة انتصارات جديدة أبرزها تتويجه بكأس مجلس إدارة نادي الفروسية "جروب 3" ببطل المستور "فانتستك فور" بجانب الفوز بهدية النادي (سيارة) خطفتها الفرس المستوردة "براندي رن" ليدخل اسطبل الموسى على أثرها قائمة ترتيب اسطبلات المستورد بأول ثلاث نقاط دفعة واحدة.

أما الفوز الثالث فقد أحرزته فرس الإنتاج "مسعفة" لتمنح السماوي نقطته الـ 22 في قائمة اسطبلات الإنتاج. والانتصارات الثلاثة كانت بقيادة الجوكي كاسترو والمدرب عبدالرحمن الدويش.

الموسى يكشف سر الكأسين

وبهذه المناسبة عبر المالك عبدالإله الموسى عن سعادته الغامرة بما تحقق للسماوي من إنجازات مذهلة رغم قصر عمر الإسطبل وقال في حديث لـ "الرياض": أحمدالله وأشكره على ما أخرجنا به من مكاسب كبيرة هذا الموسم وما زلنا نطمح بالمزيد في ما تبقى من بطولات كبرى بعون الله وتوفيقه.

وأضاف: "سر نجاحنا بعد توفيق الله يعود إلى تناغم عمل الطاقمين الإداري والفني في الإسطبل وانسجام خطة العمل مع نوعيات الخيل التي مثلت السماوي في سباقاته الماضية".

لافتًا إلى إنه لم يستعجل على خيله في تحقيق النتائج أو إرهاقها بكثرة المشاركات وقال: "تركنا هذا الأمر للمدرب لتسير على راحتها في الإعداد والتحضير وكان لنا حظ طيب فيما أحرزناه من انتصارات وكؤوس ولله الحمد".

اسعاد محبي السماوي هدفنا

وتمنى الموسى أن يحالف التوفيق جياده في سباقاتها المقبلة وأضاف: "نسير على خطة رسمناها منذ تعاقدنا مع المدرب وقد عرف الخيل وما تحتاجه من تجهيز وتحضير للسباقات عامة.

كما أننا هذا الموسم حرصنا على الكيف وليس الكم في خياراتنا الخيلية وركزنا على النوعية التي نتوقع منها تحقيق نتائج مشرفة وإسعاد محبي الإسطبل السماوي بالبطولات الكبرى".

حظوظنا أقوى بالمستورد

وعن حظوظ السماوي في كأسي خادم الحرمين للإنتاج والمستورد أجاب: "حظوظنا في كأس المستورد أقوى من الإنتاج لكننا سنعمل على إعداد جيادنا للبطولتين وإن كان تجهيزنا للمستورد أقوى لكن مشاركتنا في الكأسين ستكون حسب جهوزية الخيل وستتضح الصورة نهاية الأسبوع الجاري بعد معرفة القرار الأخير للمدرب ".

عبدالإله الموسى في احتفالية فوزه بكأس الملك فيصل مع البطل «شرعي» والخيال الطويرش (عدسة -نايف الحربي)