رأى أغلبية المشاركين في استفتاء أجرته «الرياض» أن وجود صالات السينما لن يكون له تأثير يذكر على صناعة الفيلم السعودي، باعتبار أن الصناعة لها جوانب مستقلة تتعلق بالبنية التحتية للإنتاج، والتي لا تتوفر حتى الآن في المملكة. وجاء الاستفتاء تحت عنوان «هل ستتطور صناعة الفيلم السعودي بعد افتتاح صالات السينما؟»، وشارك فيه 2423 قارئاً، وأجاب 46 % منهم بأن وجود السينما لن يساهم في تطوير الصناعة، فيما رأى 38 % من المصوّتين أن عودة صالات السينما التجارية سيكون مؤثراً وسيفتح لصناع الأفلام السعوديين آفاقاً أوسع لتجويد عملهم وتطوير أدواتهم، أما 16 % من المشاركين فعبروا عن موافقتهم على وجود تأثير لصالات السينما على الصناعة لكنهم حددوا ذلك التأثير بالمحدود.

هذا وتستعد المملكة لبدء نشاط صالات السينما التجارية في الفترة القريبة المقبلة، بعد قرار السماح بإصدار تراخيص لدور العرض السينمائي، وتتولى الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع هذه الأيام مهمة إنشاء لائحة تنظيمية لعمل دور السينما ومن المنتظر أن يتم الإعلان عنها في شهر مارس المقبل.