في خطوة تهدف إلى تحقيق التبادل المعرفي وتوطين القدرات أبرمت أمس في الرياض مذكرة تفاهم بين مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية"، والاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة لتطوير منظومة صناعة المعرفة التقنية وبما يسهم في دفع عملية التنمية والتطوير في المملكة العربية السعودية وبما يحقق أهداف رؤية السعودية 2030.

ووفقاً لمذكرة التفاهم فسيتم التعاون لتمكين الشباب والشابات في المملكة العربية السعودية من خلال برامج تدريبية وتطبيقية تركز على تطوير مهارات طلاب المراحل المدرسية المختلفة إلى طلاب الدراسات العليا، وكذلك الممارسين والمهتمين والهواة في مجالات الأمن السيبراني والبرمجة. وتتضمن أيضاً البرامج التوعوية في تلك المجالات والتعاون في تنظيم ورعاية الفعاليات ذات العلاقة. يشار إلى أن مذكرة التفاهم الموقعة مع مسك الخيرية تعد إحدى أنشطة أول مجلس إدارة للاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة الذي يترأسه معالي المستشار في الديوان الملكي سعود القحطاني، فيما يعد الاتحاد منظمة وطنية تحت مظلة اللجنة الأولمبية السعودية، تسعى لبناء قدرات محلية واحترافية في مجال الأمن السيبراني والبرمجة بناءً على أفضل الممارسات والمعايير العالمية، بهدف إيصال السعودية إلى مصاف الدول المتقدمة في صناعة المعرفة التقنية الحديثة. يذكر أن مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية"، هي مؤسسة خيرية غير ربحية تكرِّس أهدافها لرعاية وتشجيع التعلم وتنمية مهارات القيادة في المملكة العربية السعودية، من خلال التركيز على الشباب وتقديم الفرص التي تساعد على تعزيز مواهبهم وإبداعهم. وتسعى المؤسسة إلى تحقيق هذه الأهداف من خلال مبادراتها وشراكات استراتيجية مع رواد القطاعات العامة والخاصة حول العالم.