رفع معالي الأمين العام المكلف لدارة الملك عبدالعزيز المشرف العام على مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور فهد بن عبدالله السماري الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ، على رعايته الكريمة لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، واهتمامه ودعمه غير المحدود ليظهر بصورة حضارية راقية تليق بمكانة المملكة العربية السعودية.

كما رفع معاليه الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع المشرف العام على نادي الإبل – حفظه الله - على ما يضفيه من متابعة واهتمام بالإبل وتقديمها كرمز للتراث بنظرة شمولية، والعمل على إحياء التراث الوطني وتمكين الجميع من الوصول إليه من خلال مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل بوصفه شاهداً حياً على إرثنا العريق ودورنا الفاعل وموقعنا البارز على خريطة الحضارات الإنسانية.

وأوضح معاليه أن دعم سموه واهتمامه - أيده الله - بالإبل والهجن كثقافة وموروث أصيل، أعطاها نقلة نوعية جعلتها الوجهة الأولى على مستوى العالم، وحافزاً كبيراً لملاك الإبل ومحبي هذا الموروث الأصيل والرياضات التابعة له.