عدّ صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض "أعمال" الإنجازات التي حققتها الجمعية من اتفاقيات ومبادرات تمويلية وتطويرية وتوظيفية لشباب الوطن وشراكات مع جهات متعددة فوزاً لشباب وشابات الوطن مهدياً هذا الفوز إلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد أمير الشباب الأول. جاء ذلك في تصريح صحفي عقب ختام الحفل السنوي لجمعية تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض "أعمال" الذي رعاه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض مساء أمس الأول. وأشار الأمير فيصل بن عبدالرحمن إلى سباق جمعية أعمال مع الزمن على خطى الرؤية المباركة 2030 وتعاون الجميع من قطاعات خاصة ومؤسسات المجتمع المدني وجهات حكومية للتشرف بخدمة هذا القيادة الحكيمة التي لن نوفيها حقها. وقال: "لقد تعلمنا من سمو سيدي ولي العهد خصال القيادة الاستراتيجية عبر التعاون الكامل بين الجهات كافة لاستدامة العمل وبناء مراحل تطويره والاستفادة من الخبرات والمشاركة في المنفعة العامة والخاصة والخطى بخطوات ثابتة ورؤية طموحة عنان السماءِ سقف طموحها بكفاءة وعزيمة شباب الوطن " . وفي ختام التصريح رفع خالص الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - على الدعم والرعاية غير المحدودة، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظهم وأن يعينهم بنصره لكل خير للبلاد والعباد.