صدر عن الديوان الملكي الخميس البيان التالي: «انتقل إلى رحمة الله تعالى صاحب السمو الأمير محمد بن عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالرحمن آل سعود، وسيصلى عليه -إن شاء الله- الجمعة الموافق 16 / 5 / 1439هـ، بعد صلاة العصر في جامع الإمام تركي بن عبدالله في مدينة الرياض.

تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه، وأسكنه فسيح جناته، إنا لله وإنا إليه راجعون.