تحدت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، الأربعاء، منتقديها الذين يدعونها إلى الاستقالة. وأكدت ماي أنها ليست انهزامية وأمامها مهمة طويلة الأجل تسعى لإنجازها هي إتمام الخروج من الاتحاد الأوروبي والإصلاح الداخلي.

وسُئلت عن الانتقادات في الآونة الأخيرة لقيادتها والتقارير عن محاولة محتملة للإطاحة بها. وقالت للصحفيين في طريقها إلى الصين في زيارة تتعلق بالتجارة: "قلت لكم من قبل، أنا لست انهزامية وهناك مهمة طويلة الأجل ينبغي إنجازها".

وأضافت: "تلك المهمة تتعلق بالتوصل إلى أفضل اتفاق من أجل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، تتعلق بضمان استعادة السيطرة على أموالنا وعلى قوانيننا وعلى حدودنا، وضمان أن نتمكن من توقيع اتفاقات تجارية في باقي أنحاء العالم، وهي تتعلق أيضاً بأجندتنا الداخلية".