أصدرت وزارة الداخلية اليوم بياناً بشأن تنفيذ حكم القتل في أحد الجناة بمحافظة خميس مشيط، فيما يلي نصه:

قال الله تعالى: (إنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ).

أقدم هادي بن حمد بن محمد القحطاني -سعودي الجنسية- على قتل والدته نورة بنت مذكر بن سعد القحطاني -سعودية الجنسية- وذلك بإطلاق النار عليها عدة طلقات مما أدى لوفاتها، وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة الجزائية صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه، ولأن ما أقدم عليه المدعى عليه بادرة سيئة وجرأة خبيثة من قتل والدته عمداً يحتاج معه المدعى عليه إلى عقوبة رادعة له زاجرة لغيره لينقطع شره وإفساده، فقد تم الحكم عليه بالقتل حد الغيلة وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً وأيد من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وتم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني الأربعاء بمحافظة خميس مشيط بمنطقة عسير.