أعلن مسؤولون أمريكيون في المجال الطبي إن الإنفلونزا ما زالت منتشرة على نطاق واسع في أجزاء مختلفة من الولايات المتحدة وإن هذا الموسم يتجه ليصبح الأكثر حدة منذ موسمي 2014-2015 حين أصاب الفيروس 34 مليون شخص وتسبب في نقل 710 آلاف إلى المستشفيات.

وقال مدير قسم الإنفلونزا بالمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الدكتور دان جيرنيجان في تصريح صحفي، إن " نشاط الإنفلونزا بدأ يتراجع في بعض أجزاء الولايات المتحدة خاصة كاليفورنيا وولايات أخرى على الساحل الغربي بيد أن الموسم لم يقترب من نهايته بعد".

وأضاف أن نشاط الإنفلونزا ” ما يزال مرتفعا في معظم الولايات الأمريكية ..“، معلناً أن سبعة أطفال توفوا بالإنفلونزا في اليوم 20 من الشهر الحالي ليبلغ عدد الضحايا من الأطفال 37 طفلاً هذا الموسم.