بعد عام مليء بالأحداث والمؤتمرات والأخبار التقنيّة يطل علينا عام جديد متطور بإنتاجات جديدة، وتقنيات مبتكرة حديثة تعتمد على توصيات من العام السابق، ربما في الآونة الأخيرة لاحظنا التغيرات الجذرية عن طريق الذكاء الصناعي والدخول في كافة المجالات اليومية من القيادة الذاتية وتعاون بعض الشركات في مختلف التخصصات والتركيز على الانتاجية والتسويق بشكل أكبر.

التطلعات الجديدة في الربع الأول من هذا العام حيث ستقام فيه مؤتمرات تقنية واعدة بتقنيات جديدة وأجهزة متنوعة أولها التنافس القريب من شركة سامسونج وسوني وفي منتصف العام شركة أبل وهواوي وال جي ولا ننسى دخول التقنيات في البيوت الذكية ومجالات الصحة والتعليم وتخصيص معامل للمخترعين ومبادرات مختلفة، لا يخلو الحديث من المنافسين في التسويق وبناء المشاريع الضخمة على مستوى العالم وكسب الخبرات أصبح مطلب الكل.

من جهة أخرى وصول تقنيات الاتصال 5G والمستقبل الواعد بها سيكون على كافة النطاقات، سنشهد انتعاشا في أسواق التقنيات بشكل متوسط وليس مرتفع لأن أغلب التقنيات قد تعتمد على مبدأ تحسينات جديدة لا أكثر، أما على الصعيد العالمي سترتفع القيمة التسويقية لكثير من الشركات إلا أن بعض الشركات أبدت اهتمامها في التقليل من عدد الأجهزة الصادرة خلال العام والتركيز على خط الإنتاج كما في LG و HTC وقد صرح أغلب الاقتصاديين أن الشركات ستعتمد على الصفقات فيما بينها والتقليل من حجم المصاريف الهائلة في دفع قيمة التطورات الجوهرية.

وأكثر ما يتبارد إلى ذهني قرب التعاون المشترك ما بين هيئة الاستثمار السعودي وبين أغلب الشركات الكبرى من الخارج حيث سيتم السماح لهم بتدشين فروع رسمية لشركاتهم في المملكة العربية السعودية، الأمر الذي يجعل وصول العميل إلى الشركة أكثر سهولة.

التفكير والعمل هما أساس النجاح والاستمرار في التطوير هو السر في تقوية المشاريع من حولنا في بداية أي فكرة يجب أن تبدأ بالرقم الأول وتتسلسل ولا تخطوا الخطوات بسرعة كما قيل «مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة» عندنا تكون لديك هوية وهدف وإستراتيجية ستمضي في مشروعك بكل ثقة وإن كان هناك منافس شد الهمة وابتكر ولا تنسخ الأفكار من غيرك وحاول أن تطورها وتقدمها بشكل يبلور من شخصية مشروعك واستمتع أنت هنا بأفعالك ونشاطك وتفاعلك مع الفئة التي اخترتها لها هذا المشروع ستكون من أنجح المشاريع المهمة في مجتمعك ومن هم حولك، فكر وابدأ أنت لها لا تكتفي برسم الهدف دون أن ترسم الطريق الموصل لهدف.

اعمل بذكاء وليس بمجهود إضافي، كون علاقات واحضر مؤتمرات وحاول أن تشارك في أهم

وأبرز المبادرات المهمة والمفيدة لمشروعك، فكر في التعاون ما بينك وبين زملائك

حاول أن تسمع لوجهات النظر من الآخرين، اهتم بآراء العملاء واسمع ملاحظاتهم

بكل عناية وحاول أن يكون لك مبدأ في حياتك وعملك وستكون تطلعاتك في القمة.