رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بالنيابة مساء السبت، الحفل الرسمي لافتتاح مهرجان جازان الشتوي العاشر "جازان الفل.. مشتى الكل"، وذلك بمدينة الملك فيصل الرياضية بمدينة جيزان. وفور وصول سموه عُزف السلام الملكي، ثم بُدئ الحفل الخطابي بتلاوة آيات من القرآن الكريم. ثم ألقى أمين عام مجلس التنمية السياحية بجازان المهندس رستم بن مقبول كبيسي كلمة اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، استعرض خلالها مسيرة التنمية في منطقة جازان خلال السنوات الماضية،من خلال أفكار ورؤى ترجمت طموحات ولاة الأمر -حفظهم الله- من خلال العديد من المشروعات التنموية في جميع المجالات التي مكّنت المنطقة من أن تكون وجهة اقتصادية واستثمارية وسياحية، مبرزًا دور مهرجان جازان الشتوي في استقطاب السيّاح والزوار، والتعريف بإمكانات المنطقة السياحية والطبيعية. مثمناً دعم وتوجبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان ومتابعة واهتمام سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد وشكر في نهاية كلمته الجهات الحكومية والشركات والمؤسسات الراعية والداعمين للمهرجان.

عقب ذلك ألقيت قصيدتين شعريتين للشاعرين طارق صميلي وعلي غزواني نالت استحسان الحضور. إثر ذلك تابع سموه وضيوف المهرجان الأوبريت الفني الذي جاء بعنوان "عزها من عزنا" الذي كتب كلماته الشاعر محمد يعقوب وأداء الفنانين محمد عبده وعبدالله رشاد وخالد عبدالرحمن وعبدالعزيز المعني ولجنة فهد عبدالله وإخراج فيصل يماني بمشاركة فرق العروض الشعبية، وفي ختام الحفل رسمت الألعاب النارية تشكيلات ولوحات جمالية في سماء جازان، وسط حضور جماهيري كبير من ابناء جازان وزاورها.

الى ذلك وتمشيا مع توجيه صاحب السمو الملكي الامير سعود بن نايف وزير الداخلية بالعفو الاستثنائي عن بعض سجناء الحق العام في القضايا البسيطة، أصدر أمير منطقة جازان بالنيابة تعليماته للجهات المختصة بتشكيل اللجان المكلفة بتطبيق قواعد العفو في كل من السجن العام بمدينة جازان والسجون الفرعية لدراسة ملفات النزلاء والنزيلات واستكمال إجراءات المشمولين بهذا العفو على ضوء المعايير والضوابط المقررة من قبل وزارة الداخلية.