التقى يوم أمس الخميس وفد من البرلمان الأوروبي برئاسة ريتشارد تشارنسكي نائب رئيس البرلمان الأوروبي الوزير البولندي السابق في الشؤون الأوروبية، وبحضور السيد خوزو روداش عضو لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان ووزير الدفاع الكرواتي السابق بالسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية في اوفيرسوراواز.

وأكد نواب البرلمان الأوروبي أنهم جاؤوا إلى هنا في الوقت الذي انتفض فيه الشعب الإيراني لإحقاق حقوقه، ولنعلن دعم وتضامن نواب البرلمان الأوروبي مع المقاومة تحت قيادتكم ومع انتفاضة الشعب الإيراني ولنقول من خلالكم للشعب الإيراني إننا نقف بجانبكم في نضالكم ضد نظام الملالي.