الطيران المدني شريك استراتيجي للملتقى الرابع للطيران العام

عبدالحكيم التميمي
الرياض - واس

تشارك الهيئة العامة للطيران المدني بوصفها شريكًا استراتيجيًّا للملتقى الرابع للطيران العام الذي ينظمه نادي الطيران السعودي بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أميـر منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز مؤسس ورئيس مجلس إدارة نادي الطيـران السعودي، والذي سيتم افتتاحه يوم الخميس القادم (24- ربيع الآخر 1439هـ الموافق 11- يناير 2018م) وذلك بمقر النادي في مطار الثمامة بالرياض.

وأكد معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالحكيم بن محمد التميمي، أن الهيئة العامة للطيران المدني تسعى كشريك استراتيجي للملتقى الرابع للطيران العام إلى تقديم جميع أنواع الدعم وإنجاح كل الفعاليات المتعلقة بالطيران.

وقال معاليه "تولي الهيئة العامة للطيران المدني اهتماماً كبيرًا بجانب الرياضات الجوية ونعمل على دعمها وإتاحة الفرصة لتطورها في المملكة، ونشر ثقافة الطيران العام وعلومه في مختلف فئات المجتمع في المملكة، ونحن في الهيئة نهدف إلى دعم انتشار هذه الفعاليات المتميزة وتعريف الجمهور بعالم الطيران".

وأضاف التميمي "ملتقى الطيران حدث فريد ونوعي ويعد الوجهة الأولى لمحترفي وهواة رياضات الطيران بالمملكة، ورعاية الهيئة العامة للطيران المدني للملتقى كشريك استراتيجي يأتي من باب دعم الشباب في مجال الطيران والإسهام في نشر ثقافة الطيران وعلومه بين مختلف فئات المجتمع في المملكة، وإتاحة الفرصة للجمهور للاطلاع على علوم الطيران، وتشجيع الشباب على ممارسة الطيران العام".

وتأتي مشاركة هيئة الطيران المدني راعيًا استراتيجيًّا للملتقى الرابع للطيران، بهدف دعم الفعالية وتعريف الجمهور بعالم الطيران، ومشاركة المجتمع والمهتمين بهذا المجال، إذ يعدّ الملتقى من المناسبات السنوية المهمة لهواة الطيران وممارسي الرياضات الجوية والمتخصصين في الطيران بأنواعه، كما يتيح ملتقى الطيران سنوياً للهواة الالتقاء وتبادل الخبرات من مختلف مناطق المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي.

ويشمل الملتقى عروضاً جوية وأرضية لمختلف أنواع الطائرات، وعرضًا جويًّا لـ(صقور السعودية وفرسان الإمارات)، ومعرضاً مصاحباً للرعاة، وعروضًا للقفز المظلي والطيران الشراعي، وطائرات التحكم عن بعد.












التعليقات