أدى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة عقب صلاة الظهر اليوم, صلاة الميت في المسجد النبوي ، على الشهيد مبارك بن مطر الرشيدي، أحد منسوبي القوات المسلحة الذي استشهد في ميدان الشرف، أثناء دفاعه عن الوطن في الحد الجنوبي.

ونقل سمو نائب أمير المنطقة تعازي ومواساة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد - حفظهما الله - وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة لأسرة وذوي الشهيد مبارك بن مطر الرشيدي، سائلاً الله تعالى أن يتقبله في منزلة الشهداء وأن يجعله شفيعا لذويه.

وقال سموه: "إن الشهادة مرتبة سامية ودرجة رفيعة يتمناها رجال الوطن الأبطال الذين يقدمون أرواحهم وأغلى مايملكون في سبيل الدفاع عن حمى الوطن ومقدساته".

وأعرب ذوو الشهيد عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - ولسمو أمير منطقة المدينة المنورة، ولسمو نائبه على مواساتهم في فقيدهم، سائلين الله تعالى أن يحفظ هذه البلاد وقيادتها.