قضت محكمة جنايات مصرية الخميس بإعدام 13 شخصا أدينوا بالانتماء لتنظيم أجناد مصر المتشدد وشن هجمات أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات من قوات الأمن.

وكان تنظيم أجناد مصر قد أعلن لأول مرة عن هجماته في يناير 2014، مؤكدا إنه شن أول هجوم في نوفمبر 2013.

وتقول لائحة الاتهامات في القضية إن المتهمين نفذوا 46 عملية إرهابية استهدفت قوات الأمن والمنشآت العامة.

وتضم قضية تنظيم أجناد مصر 42 متهماً، أسندت إليهم النيابة تهم، زرع عبوات ناسفة، واستهداف الأماكن الأمنية، وأقسام الشرطة، والمنشآت الحيوية، والممتلكات العامة، وتفجيرها عن بعد، على نحو أسفر عن مقتل العديد من ضباط وأفراد الشرطة والمواطنين.

كما يواجه المتهمون اتهامات أخرى منها، الشروع في قتل أكثر من 100 من ضباط وأفراد الشرطة والمواطنين، واستهداف منشآت وكمائن أمنية، وتخريب ممتلكات عامة، وحيازة مفرقعات.