أكد وكيل إمارة منطقة جازان المكلف محمد بن سعيد الحجري، حرص ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، على أهمية تدريب موظفي الجهات ومنسوبي الإمارة والتحاقهم بدورات متخصصة بمجال عملهم، ومنها برنامج "الأزمات والكوارث" الذي يعنى بكافة الأمور المتعلقة بالأزمات الطارئة.

جاء ذلك خلال تكريم المشاركين في ختام برنامج تحت عنوان "إدارة الأزمات والكوارث" أمس الذي نظمته الإدارة العامة للتخطيط والتطوير بإمارة منطقة جازان ممثلة بإدارة التدريب والابتعاث بالتعاون مع معهد الإدارة العامة، وذلك في القاعة الكبرى بمقر الإمارة على مدى ثلاثة أيام.

وأبرز وكيل الإمارة المكلف، توجيهات سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه، باعتماد خطة تدريبية لجمـيع منسوبي الإمـارة والجهات الحكومية الأخرى في عدة مجالات ومنها مجال الكوارث، وذلك لضرورة تمكينهم وإكسابهم المهارات في التكيف مع بيئة العمل والتعامل السليم لمواجهة التحديات والظروف الطارئة والأزمات وإيجاد بيئة عمل منظمة.