أطلق قسم التفتيش التابع لمكتب العمل في محافظة القطيف اليوم الأحد حملة تفتيش على محال الذهب والمجوهرات وذلك تزامنا مع بدء تطبيق قرار سعودة محلات الذهب والمجوهرات، وتهدف الحملة للتأكد من التزام جميع المحلات بتطبيق قرار مجلس الوزراء رقم 45 القاضي بسعودة محلات الذهب والمجوهرات.

وشملت الحملة 21 محلا مخصصا لبيع الذهب والمجوهرات، وأفضى التفتيش إلى وجود التزام تام بالقرار، ويعمل في تلك المحال 45 مواطنا سعوديا، وذكر بائعو ذهب في المحلات لـ"الرياض" التي تجولت على غير محل بأن القرار الخاص بسعودة المحلات يعد من صالح المواطن السعودي والشاب المقبل على الوظيفة، ويفتح أفقا مهما في هذا المجال الذي تخلص بسبب القرار من الأجانب المنافسين للسعوديين، ما يترك ارتياحا كبيرا في نفوس الشبان وطالبي الوظائف، واصحاب المحلات، وشدد غير مالك محل على أن توظيف السعودي سيعود بالنفع على الجميع، إذ أن مالك المحل سيدفع راتب الموظف سواء كان عاملا أجنبيا أو سعوديا، مؤكدين أن اهتمام مكتب العمل عبر التفتيش يعد عنصر أمان للحد من المخالفات التي لا تنظم هذه السوق المهمة للاقتصاد الوطني، معبرين عن تمنيهم بأن يواصل المفتشون عملهم في شكل مستمر لئلا تعود العمالة السائبة لتغلغل في محال الذهب بشكل أو بآخر.