ترأس صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس مجلس جائزة جدة للمعلم المتميز بمكتبه الثلاثاء اجتماع مجلس إدارة الجائزة، بحضور مدير الإدارة العامة للتعليم بجدة عبدالله الثقفي وعدد من المختصين والمؤسسين للجائزة.

وناقش الاجتماع النتائج الإيجابية لما تحقق في النسخة الأخيرة للجائزة، وعرض ما يتم في الميدان التعليمي لها بجدة في نسختها للعام الجاري.

وتهدف الجائزة، إلى تشجيع التميز في التعليم العام وتقدير الإدارة والمدرسة والمعلم، ونشر ثقافة التميز والإبداع والجودة والالتزام والاتقان، وإبراز دور المعلم والمعلمة ومكانتهم في المجتمع، وتطوير الممارسات التربوية والإدارية والارتقاء بمستوى الأداء، في حين مازالت الفرصة متاحة لجميع معلمي ومعلمات جدة للمشاركة في الجائزة في نسختها للعام الحالي.

يُذكر أن الجائزة مبادرة مجتمعية بالتعاون مع محافظة جدة والإدارة العامة للتعليم، وتقام للعام الخامس على التوالي ولها أثر أكثر من رائع في الجانب التنافسي بين معلمي ومعلمات جدة، والتقدير الكبير من الأهالي والطلبة والطالبات والمجتمع بوجه عام، كما تحظى الجائزة برعاية ودعم مستمر من سمو محافظ جدة.

من جهة أخرى تسلم الأمير مشعل بن ماجد صباح الثلاثاء، التقرير السنوي لإدارة جوازات منطقة مكة المكرمة للعام 1438هـ، والذي قدمه لسموه مدير إدارة جوازات منطقة مكة المكرمة اللواء عبدالرحمن الحربي، واطلع سموه خلال اللقاء على تقرير إحصائي عما تم إنجازه بجوازات منطقة مكة المكرمة لعام 1438هـ، والمشتمل على الإدارات التابعة لجوازات المنطقة، إدارة جوازات مطار الملك عبدالعزبز، وميناء جدة الإسلامي، وإدارة متابعة الوافدين بمنطقة مكة المكرمة، وثمن الجهود التي تقوم بها إدارة جوازات منطقة مكة المكرمة لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين.

من جانب آخر كرّم الأمير مشعل بن ماجد مساء الاثنين 1000 حافظ وحافظة لكتاب الله من طلاب جمعية خيركم لتحفيظ القرآن بجدة، وذلك خلال الحفل السنوي ( إجلال 38 ) والذي حضره عدد من الوجهاء ورجال الأعمال والدبلوماسيين بفندق الهيلتون.

وبعد أن هنأ رئيس جمعية خيركم المهندس عبدالعزيز حنفي الخريجين بحفظهم لكتاب الله، ذكر عدداً من برامج وإنجازات الجمعية وقال: إن خيركم تعد أول جمعية تحفيظ تهتم برعاية الموهوبين من حفظة القرآن الكريم بعد أن وقعت مذكرة تفاهم مع جامعة جدة في إطار برنامج الجامعة (رعاية الموهوبين.. مستقبل وطن)، كما أطلقت هذا العام برنامج (واعد) ليكون محضناً يقوم بإعداد وتأهيل وتدريب الطلاب الجامعيين ومن ثم توظيف طاقاتهم في خدمة حلقات القرآن، والأعمال التطوعية والخيرية.

وكرمت الجمعية خلال الحفل الدكتور عبدالله بن عمر نصيف الذي تم اختياره شخصية العام القرآنية وذلك نظير خدمته لكتاب الله حيث يعد من المؤسسين لخيركم وله إسهامات فاعلة في تأسيس عدد من الجمعيات الخيرية داخل المملكة وخارجها. وشهد الحفل العديد من الفقرات منها زفة الحفاظ وأوبريت إجلال، ورسالة من حافظ أصم قدمها الطالب أسامة الغامدي. وفي الختام كرّم سمو محافظ جدة الطلاب الـ 13 الأوائل على مستوى محافظة جدة ورعاة وداعمي حلقات القرآن الكريم، كما تسلم سموه درعاً تذكارياً بهذه المناسبة من رئيس جمعية خيركم.