انطلاق مؤتمر سلاسل الإمداد والتوريد 13 نوفمبر الجاري بالرياض

تركي الطعيمي
الرياض - محمد الحيدر

مواكبةً لرؤية المملكة الهادفة إلى تطوير قطاع اللوجستيات ولرفع ترتيبها في مؤشر أداء الخدمات اللوجستية، تحتضن العاصمة الرياض «مؤتمر سلاسل الإمداد والتوريد Saudi Supply Chain Conference» خلال الفترة من 24 – 25 صفر 1439هـ الموافق 13– 14 نوفمبر 2017م، بقاعة الأمير سلطان الكبرى في فندق الفيصلية، وذلك ضمن خطوات دعم وتطوير قطاعات النقل اللوجستي المختلفة والتي تلعب دوراً مهماً في تسهيل حركة التجارة والتنقل، وإجراءات فتح طرق جديدة للتجارة لتعزيز مكانة المملكة كمنصة لوجستية متميزة بين القارات، إضافة الى تعزيز فرص التنمية الشاملة في المملكة.

وأوضح تركي بن عبدالله الطعيمي مستشار وزير النقل المشرف العام على التسويق والاتصال المؤسسي لمنظومة النقل، أن كافة قطاعات النقل تسعى لتفعيل الموقع الجغرافي للمملكة كمنصة لوجستية ونقطة انطلاق لربط القارات الثلاث، وذلك ضمن المهام والمبادرات التي تقوم المنظومة وشركاؤها على تحقيقها من خلال تطوير الإجراءات والبنى التحتية لمشروعات النقل وربطها بالمحيط الإقليمي، وتفعيل الحركة التجارية للموانئ والنقل البحري إضافة إلى تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص.

وأضاف الطعيمي أن مؤتمر سلاسل الإمداد والتوريد فرصة للمتخصصين والمعنيين باللوجستيات للاطلاع على آخر المستجدات والمراحل التي تقوم بها كافة الجهات المعنية، وذلك بعد أن تم عقد مجموعة من ورش العمل للمنصة اللوجستية في عدد من مناطق المملكة في الربع الأول من العام 2017م، مؤكداً أن المؤتمر يهدف إلى المساهمة في رفع مستوى إدارة مراحل الإمداد والتوريد، وتطبيق الأنظمة والعمليات الفعّالة لإدارة العملية اللوجستية بالكامل ابتداءً بتوفير المواد الأولية للمنتجات المصنعة، ووصولاً إلى مراحل التوزيع وتخفيض وقت دورة الإنتاج ورفع مستوى المعرفة في هذه المراحل. ولفت الطعيمي إلى أنه سيتم خلال المؤتمر استعراض عدد من الممارسات العالمية وتطبيقها على عمليات سلسلة حركة المنتجات وإدارة المعلومات في التوريد، إضافة إلى طرح ومناقشة المخاطر التي تواجه مراحل الإمداد والتوريد بهدف تحسين مستويات المخزون وعمليات ونقل المعلومات.












التعليقات