شارك صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية في ركن "هداية" بمعرض "الأمن في عيوننا"، بالتوقيع على إحدى الرسائل التوعوية دعما للعمل الخيري في توعية الشباب.

وأعرب عبدالرحمن القرني مدير مكتب "هداية" للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالخبر عن اعتزازه بمشاركة سموه، مضيفا أن الركن استفاد منه ما يقارب أربعة آلاف طالب وطالبة من طلاب المدارس والجامعات وأفراد المجتمع بالفترتين الصباحية والمسائية.

وأشار القرني إلى أن المعرض تضمن العديد من المشاركات التوعوية لحماية الشّباب والمجتمع بشكل عام من الأفكار الهدامة والمتطرفة، مبينا أن ركن مكتب هداية وبدعم وإشراف من وزارة الشؤون الاسلامية بالشرقية ممثلة في مديرها د. صلاح السميح، استعرض العديد من المبادرات والبرامج الشبابية التي قدمها بهذا المجال إضافة لمساهمته لتعزيز الأمن الفكري المنبثق من ديننا الإسلامي الحنيف ومبادئه الصحيحة.

ويأتي المعرض الذي استمر اربعة أيام مصاحبا لفعاليات ملتقى "نرعاك" الخامس الذي نظمه مركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية "سايتك" تحت شعار "أسرة مترابطة.. مجتمع آمن".