كشف المستشار بالديوان الملكي والمشرف العام على مركز الدراسات والشؤون الإعلامية سعود القحطاني "ضاري" عن أغنيته الوطنية الجديدة والتي جاءت بعنوان "سفينة الدوحة " بصوت المطرب وليد الشامي .

الأغنية جاءت زاخرة بالحكم والاسترسال التاريخي الذي يوضح العلاقة الوطيدة بين المملكة وقطر حافظاً لمكانة ووقار أسرة آل ثاني الحاكمة لقطر ، مذكراً بواجبات الجيرة والتي يكفلها الدين والأعراف والتقاليد ، ولم ينس "ضاري" تسليط الضوء على ما تمارسه الدوحة من ممارسات ترمي إلى تفتيت اللحمة الخليجية وإحداث القلاقل والفتن في العالم العربي.

وتساءل القحطاني عن عواقب ارتماء النظام القطري في حضن إيران مشددا على أن من يحتمي بالعدو لن يجني شيئاً مذكراً ب"ذي قار" .

وفيما يلي نصّ القصيدة كاملاً: