بحضور مدير السجون بمنطقة تبوك العميد سياف بن عفاس المحيا ورئيس اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم (تراحم) بمنطقة تبوك أحمد بن عطية الحارثي وعدد من أعضاء اللجنة تم مؤخراً تشغيل مبنى اليوم العائلي بمقر إدارة سجن تبوك بعد أن تم ترميمه وإعادة تأهيله.

واطلع الجميع على وحدات اليوم العائلي ووحدات الزيارة الخاصة، حيث أن المبنى يتكون من أثنى عشر وحده سكنية، وهذه الوحدات تأتي في إطار سلسلة من البرامج الإصلاحية التي تقوم بها المديرية العامة للسجون من أجل أن يكون النزيل مرتبط بأسرته حيث تتعامل المديرية العامة للسجون مع النزيل ليس بهدف قضاء فترة سجنه داخل السجن فقط بل من خلال تقديم برامج إصلاحية متكاملة للنزيل تشتمل على الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية بالإضافة إلى برامج التدريب المهني والتعليم بمختلف مراحله .

وقد ثمن العميد المحيا المساهمة الكبيرة من قبل اللجنة الوطنية لرعاية السجناء بمنطقة تبوك في هذا المشروع وقدم شكره لرئيس اللجنة وأعضائها.