وقعت جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل ومؤسسة إلسفير اتفاقية شراكة استراتيجية لمدة 5 أعوام أمس الأول بمقر الجامعة بالمدينة الجامعية بالراكة بحضور مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد الربيش ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الاستاذ الدكتور عبدالسلام السليمان و رئيس مؤسسة إلسفير الدكتور يونغ سك تشي ومجموعة من عمداء وعميدات الجامعة وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.

ومن جانبه ذكر الدكتور عبدالسلام السليمان ان هذه الاتفاقية تعنى بدعم مستوى البحث العلمي والاقتصاد المعرفي لدى أعضاء هيئة التدريس بالجامعة حيث قام معالي مدير الجامعة الدكتور عبدالله بن محمد الربيش بتوقيع الاتفاقية مع رئيس إلسيفير الدكتور يونغ سك تشي.

وأضاف الدكتور عبدالسلام السليمان وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي أن هذه الاتفاقية تأتي امتدادا لكثير من الاتفاقيات التي سبقتها بما يرقى لمستوى الجامعة وجودة الخدمات المعرفية التي تقدمها، وأشار د. السليمان أن من أهم أهداف هذه الاتفاقية هو (الممركة) لأعضاء هيئة التدريس التابعين لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل و(الممركة) هي أن تجعل من أعضاء هيئة التدريس علامة تجارية خاصة بالجامعة وربط (الممركة) بالإبداع وهذه هي الخطوات الأولى والأساسية للاقتصاد المعرفي، وهو ما يخدم توجه الجامعة بالتفرد والتميز على كافة الأصعدة.

وأكد د. السليمان أن هذه الاتفاقية توفر فرص لجميع منسوبي الجامعة من أعضاء هيئة تدريس وباحثين وطلاب لإمكانية الوصول إلى قواعد المعرفة في مختلف التخصصات التي تضمها الجامعة وستوفر الحلول المعرفية والبحثية وأدواتها التحليلية لدعم الإنتاج العلمي والمعرفي بأعلى المعايير، كما ستمكن متخذي القرار بالجامعة من بناء الخطط الاستراتيجية المستقبلية بناء على بيانات ومؤشرات أداء داخلية وخارجية.