خادم الحرمين ورئيس تركيا يبحثان تطورات الأوضاع والجهود المبذولة في مكافحة «الإرهاب»

جدة - واس

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في قصر السلام بجدة اليوم، جلسة مباحثات مع فخامة الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا.

وجرى خلال المباحثات، استعراض العلاقات بين البلدين الشقيقين، وبحث تطورات الأوضاع في المنطقة والجهود المبذولة في سبيل مكافحة الإرهاب ومصادر تمويله.

حضر الاستقبال، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف الوزير المرافق، ومعالي وزير المالية الأستاذ محمد بن عبدالله الجدعان، ومعالي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى تركيا المهندس وليد بن عبدالكريم الخريجي.

كما حضره من الجانب التركي، معالي رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول حولوصي أكار، ومعالي وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، ومعالي وزير الاقتصاد نهاد زيبكجي، ومعالي وزير الطاقة والثروة الطبيعية برات البيراق، ومعالي وزير الدفاع الوطني نور الدين جنيكلي، وسفير تركيا لدى المملكة يونس دميرار، وعدد من المسؤولين.












التعليقات