اعلن المعهد العالي لتقنيات المياه والكهرباء بمحافظة رابغ أحد معهد الشراكات الإستراتيجية بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني عن فتح القبول والتسجيل للتدريب المرتبط بالتوظيف وذلك على الموقع الإلكتروني (http://hiwpt.edu.sa ‎ ) في تخصصات صيانة المعدات الميكانيكية ، صيانة المعدات الكهربائية ، صيانة الآلات الدقيقة والتحكم، تشغيل محطات الكهرباء، تشغيل محطات تحلية المياه ، تخصص اللحام ، وتخصص الطاقة الشمسية.

ويشترط قبل التقدم للمعهد إلكترونياً أن يكون المتدرب سعودي الجنسية ، وأن لا يزيد عمره عن 24 سنة. وحاصلاً على شهادة الثانوية العامة بمعدل لايقل عن 75%. وبمعدل لا يقل عن 60% في اختبار القدرات ، وألا يقل المعدل التحصيلي عن 60% ، وأن لا يكون المتقدم قد تلقى دعم من قبل صندوق تنمية الموارد البشرية، وغير مسجل المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وإذا كان مسجلاً فيجب عليه إحضار نموذج (شهادة بيان مدد وأجور مشترك) موضح به تاريخ الانقطاع من آخر منشأة قبل بداية الدراسة. بالإضافة إلى اجتياز إختبارات تحديد المستوى في اللغة الإنجليزية والرياضيات. والمقابلة الشخصية واجتياز الكشف الطبي.

وفي ذات السياق ، يعتبر المتدرب موظفاً بمجرد قبوله فى المعهد مباشرة حيث يتم توقيع عقد عمل مع إحدى شركات قطاع تحلية المياه وتوليد الكهرباء ، كما يحصل المتدرب خلال تأهيله للوظيفة على مكافأة شهرية وتأمين سكن مؤثث وكذلك المواصلات من وإلى سكن المتدربين وتوفير وجبات غذائية مخفضة وتأمينا طبياً ، وكذلك التسجيل في نظام التأمينات الاجتماعية من تاريخ القبول بالمعهد ، والحصول عند التخرج على شهادة دبلوم عالي في تقنيات تحلية المياه وتوليد الكهرباء معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ، والحصول على راتب مجزى بعد التخرج لايقل عن 6000 ريال شهرياً.

يذكر أن المعهد العالي لتقنيات المياه والكهرباء بمحافظة رابغ تم إنشائه بمباركة سامية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز اٌل سعود رحمه الله في شهر محرم عام 1430هـ وبمبادرة من شركة أعمال المياه والطاقة الدولية (أكواباور انترناشونال) تم توقيع اتفاقية مع المؤسسه العامة للتدريب التقني والمهني لتأسيس المعهد العالي لتقنيات المياه والكهرباء بمحافظة رابغ ضمن برنامج الشراكات الاستراتيجية كمعهد تقني غير ربحي عالي الجودة لتدريب وتأهيل الشباب السعودي للعمل كمشغلي وفنيي صيانة في محطات تحلية المياه وتوليد الكهرباء فى المملكة.