أنهت أمانة جازان وبلدياتها، استعداداتها لاستقبال الزوار من داخل وخارج المنطقة خلال أيام العيد، وتم تجهيز الكورنيش والواجهات البحرية والمسطحات الخضراء والحدائق والميادين والأماكن التي يرتادها الزوار للتنزه.

وأوضح أمين منطقة جازان محمد الشايع، أنه تم توجيه البلديات بمتابعة الفرق الميدانية لأعمال النظافة للقيام بدورها بشكل مكثف من خلال تنظيف الشوارع والطرقات والحدائق والمتنزهات والشواطئ وداخل الأحياء والقرى، ، هذا الى جانب صيانة وإنارة الشوارع والحدائق والأماكن المستهدفة لإقامة الفعاليات والأنشطة خلال أيام العيد.

وأكّد الشايع أن هناك حملات مكثفة تعمل على فترتين صباحية ومسائية على المحلات التجارية والمطاعم والبوفيهات وجميع المحلات المتعلقة بالصحة العامة للتأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية وزيارتها بشكل أكبر خلال أيام العيد كالصوالين والمغاسل والمشاغل والمسالخ، وتقوم باستغلال المواطنين برفع الأسعار، وتم التنبيه عليها بعدم رفع الأسعار عما يجري العمل به طوال العام، وأن تضع لافتة واضحة بها قائمة الأسعار والالتزام بها حتى تجنبهم العقوبة.

وأشار إلى أن أمانة المنطقة وجميع البلديات المرتبطة بها تسخر كل كوادرها وإمكاناتها لرفع مستوى الخدمات التي تتواكب مع طموح وتطلعات المواطن، معيبا بالمواطنين والمقيمين الإبلاغ عن أي مخالفات أو ملاحظات عبر قنواتها التي خصصتها لاستقبال البلاغات، مؤكداً حرص الأمانة وعنايتها بجميع البلاغات التي تردها عن طريق خدمة (940) الذي يعمل على الساعة.